شباب اونلاين
السلام عليكم ورحمه الله


عزيزى الزائر عزيزتى الزائره


على زيارتك الكريمه وتفضل معنا الى اسره منتدى شباب اون لاين

فارجوا منك الدخول الى منتدانا

لو عضو معانا تفضل بالدخول

ولو زائر تفضل بالتسجيل

تحياتى لكم جميعا
بقداء احلى الاوقات

اداره المنتدى
شكراااااااااااا

شباب اونلاين


 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخوللطلب المشاكل

حمل اناشيد طيور الجنه

حمل رمضان مبروك

حمل ابراهيم الابض

حمل نسخة ويندوز حديثة

حمل البوم اليسا الجديد تصدق بمين2010

صور بوستر البوم اليسا 2010 تصدق بمين صورة رقم 41637

حصريا برنامج حيلهم كمان وكمان

حصريا برنامج لماذا طونى خليفه يسطديف

حسين الشربينى للتحمل

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» مسلسل فريندز Friends كامل الأجزاء و الحلقات تحميل مباشر
الأربعاء نوفمبر 28, 2012 5:51 pm من طرف عبدالعزيز الشمري

» حصريــا :: ألبوم سمية :: مش سهــلة 2009
الإثنين مايو 16, 2011 12:15 am من طرف hanyroby2011

»  حصريا - فيلم :: لا تراجع ولا استسلام :: جودة TS SCr - بطولة أحمد مكى و دنيا سمير غانم - تحميل مباشر
الجمعة فبراير 11, 2011 5:03 pm من طرف hesham

»  بانفراد تام وفور عرضه الفيلم الرومانسي " 365 يوم سعادة " بطولة احمد عز ودنيا سمير غانم بجودة عالية HQ.Cam وعلى اكثر من سيرفر
الجمعة فبراير 11, 2011 4:58 pm من طرف hesham

» البوم ريماس " زعلتك " Cd Q Ripped @ 192Kbps علي اكتر من سيرفر ‏
الخميس فبراير 10, 2011 12:09 pm من طرف semsema

» احدث و اجمل صور مى عز الدين حصريا - مي عز الدين
الخميس فبراير 10, 2011 11:46 am من طرف semsema

» موسوعة صور الجميلة ميرهان حسين
الخميس فبراير 10, 2011 11:40 am من طرف semsema

» حصريا النسخه الرسميه من البوم كلوديا " الوقت ده " - Ripped From Original CD @ 320Kbps - بالكفرات - علي اكتر من سيرفر
الخميس يناير 20, 2011 9:01 am من طرف semsema

» حصريا البوم محمود كاستن - حد غريب 2011 Ripped From Original Cd Q 320Kpbs علي اكتر من سيرفر
الخميس يناير 20, 2011 8:31 am من طرف semsema

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

شاطر | 
 

 نانسي عجرم ..حوار مع صور جديدة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
semsema
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 957
نقاط : 19439
تاريخ التسجيل : 14/05/2009
العمر : 24
الموقع : m3annaonlne.ahlamontada.net

مُساهمةموضوع: نانسي عجرم ..حوار مع صور جديدة   الإثنين سبتمبر 07, 2009 3:49 pm

نانسي عجرم ..حوار مع صور جديدة





[size=25]> تستهلّين أغنيتك بعبارة «الدنيا حلوة»، كيف ترين الحياة جميلة؟
ـ (متسائلة) كيف أراها جميلة؟! (وبعد ثوان معدودة تجيب): برأيي، إن السعادة الحقيقية تتجسّد عندما يكون الإنسان مرتاحاً مع ذاته وقنوعاً ويعيش بسلام داخلي من دون أن يتأثّر بكل الأشياء السلبية من حوله.
> هل توصّلت لهذه القناعة بعد بلوغك النجومية؟
ـ لا، إنما منذ وقت طويل. أما حديثاً فقد صرت أدرك أكثر كيفية التعبير عنها. إكتسبت القناعة من تربية أهلي التي تعتمد على ألا ينظر الإنسان للمحيطين به نظرة غيرة، إنما أن يقتنع بما لديه ويجمّل حياته وفق هذا المفهوم.
> ألم تنظري مرّة إلى فنان (فنانة) أهم منك في فترة سابقة، وطمحت أن تكوني مثله؟
ـ كانت طموحاتي ومنذ الطفولة بعيدة، وكنت أشعر دوماً أن ثمة نجاحات بانتظاري مستقبلاً. والحمد لله تحقّقت طموحاتي.
> هل كانت الحياة جميلة دوماً بنظرك أم اعترضتها ثمة مطبات؟
ـ يمر كل إنسان بمحطات حزينة، فالحياة إذا خلت من الحزن لا نعود نشعر فيها بطعم الفرح، والمرء الذي لا تسقط دمعته لا يسعد. أنا إنسانة حسّاسة جداً وتجرحني أي كلمة موجّهة لي وأشعر أنها مسيئة، حتى ولو كانت غير مقصودة. فهذا قد يبكيني.
> متى بكيت آخر مرّة؟
ـ ليس منذ فترة طويلة. (وتضيف ضاحكة) لا أعرف علامَ تجادلت ووالدتي بالضبط. فهي كانت تضحك وتقول لي شيئاً على غرار كل الأمهات اللواتي ينهرن أولادهن على سبيل المزاح. ولكن، ربما لأننا صرنا كبيرتين أختي وأنا، لم نعد معتادتين على أن ينهرنا أحد خصوصاً أنا (ضاحكة).
> نستشفّ من حديثك أن أهلك ما يزالون يتعاملون معك كفتاة عادية وليس كنجمة؟
ـ ليس كفنانة ولكن أيضاً ليس كشخص عادي. لقد عوّدنا أهلنا على احترامهم وليس الخوف منهم، وفي المطلق كل إنسان ينفعل في الحياة. وقد أكون ألححت بالأسئلة على والدتي أكثر من مرّة. فغضبت مني.
> هل تخافين أن تغدر بك الحياة يوماً ما؟
ـ من أي ناحية؟
> كأن تبكيك في محطة ما ولا تعود جميلة كما هي اليوم بالنسبة إليك؟
ـ ومن قال إنني أعيش اليوم «حلاوة» الدنيا فقط. فما من إنسان على وجه الأرض يعيش حياة سعيدة من دون حزن.
> ربما لأن الناس يرونك تضحكين باستمرار، فهم يعتبرونك مؤشّراً للتفاؤل..
ـ أنا إنسانة متفائلة جداً في الحياة، وفي كل ما يصادفني أفكّر دوماً بالأمور الحسنة وأواجه أي مشكلة بضحكة وتفكير وهدوء.





أنا متسرّعة في الحياة


> تبدين غير متسرّعة؟
ـ صحيح أنني متفائلة في الحياة ولكن هذا لا يعني أنني غير متسرّعة. وأنا أعترف بعيب لدي وهو اتّخاذي ولمرّات عدة قرارات سريعة أنفّذها ثم أندم لاحقاً. وهذا الأمر لا ينطبق على كافة قراراتي بالطبع إنما على جزء منها (ضاحكة)، ولكنني أتعلّم رويداً رويداً أن أفّكر برويّة.
> ما هي أبرز القرارات التي تسرّعت باتّخاذها؟
ـ في مرّات كثيرة أرغب مثلاً بشيء ما. فأُلحّ باستمرار للحصول عليه وأقوم باتصالات عدّة لتنجح مهمّتي. ولدى بلوغي غايتي أقول لنفسي لمَ العجلة، كان بإمكاني الانتظار وأخذه بطريقة أفضل.
> هل من مرّة تسرّعت باتخاذ قرار الإنفصال عن أحد الأشخاص لأنه غدر بك؟
ـ لا أذكر. فأنا لم أعمل في المجال الفني مع أشخاص طعنوني في الظهر لكن ربما أفاجأ بآخرين يوهمونني بأن لديهم القدرة على تقديم أعمال فنية جديدة لي ثم أكتشف العكس، ولكن هذا ليس كذباً أو غشاً من قبلهم. وما يساعدني في ذلك هو أنني لا أعمل أو أفكر بمفردي. وأي مشكلة أصادفها أخبر أهلي عنها. فالعودة إلى الأهل في أمور عدّة تعني احترامهم. وأنا لا أقصد بذلك أنني لا أعرف اتخاذ قرار بمفردي، إنما أحب أن يشاركني أهلي بأي شيء أقدم عليه لأنني وبمقدار ما أكون ناضجة فلن أكون أكثر نضجاً من والدي مثلاً. هناك قرارات أتخذها بنفسي وأقتنع بها وأنفّذها ولكنني أخبر والدي بها، فأهلي دائماً ينصحونني وسواء أخذت برأيهم أم لا فأنا أحب استشارتهم وأفتح كل صفحاتي أمامهم...
> في سياق الأغنية ذاتها تقولين «أحلى سنين منعيشها يا ناس واحنا عاشقين»، فكيف تترجمين هذه العبارة إلى الواقع؟
ـ الحياة برأيي هي الحب والذي من دونه لا يستطيع الإنسان أن يستمر. صحيح أنني فنانة أحب فني جداً وأتعب من أجله وله الأولوية لدي، ولكن نجاحي في الفن لا يعني سعادتي في الحياة. فسعادتي هي أن يكون في حياتي رجل أحبّه ويحبّني وتأسيس عائلة ناجحة.
> كيف تعيشين هذا الحب الذي تتحدّثين عنه في الأغنية؟!
ـ كيف أعيشه؟! (ضاحكة) لا أعرف كيف أفسّر الأمر. ولكن عندما يحبّ الإنسان يرى كل شيء من حوله جميلاً. وإذا كان فناناً فهو يغني بشكل أجمل ويصبح نشيطاً ويعطي الأمل للآخرينز


الحب والزواج


> وهل تعيشين كل هذه الأحاسيس؟
ـ بالتأكيد (تمنّعت عن ذكر فارس الأحلام).
> لو ضاع الحب منك، هل تتحوّلين إلى إنسانة تعيسة؟
ـ لا يحوّلني فقدان الحب الى إنسانة تعيسة لأن الإنسان يجب ألا يكون في قلبه الحبيب فقط ويستثني أشخاصاً آخرين. فإذا ضاع الحبيب مني لدي حب أهلي وأقربائي وأصدقائي.
> هل سيتكلّل الحب الذي تعيشينه بالزواج؟
ـ وهل يمكن التفكير بالحب من دون التفكير بالزواج؟
> كم مرّة عشت الحب؟
ـ مرّة واحدة فقط.
> يُقال بأن الحب باتت تطغى عليه المصلحة في هذا الزمن، ما تعليقك؟
ـ لا زلت أؤمن بأن الحب الصادق موجود.
> هل تخافين أن يتقرّب منك الحبيب بسبب شهرتك؟
ـ ما من فنانة أو امرأة عادية إلا وتستطيع التمييز بين من يحبّها بصدق أو يمثّل عليها.
> تقولين في الأغنية «على إيه تفكّر وليه تكشّر» وكأنها دعوة منك للفرح...
ـ هذا صحيح. فالإنسان أمام أي مشكلة يحزن ويغضب، وأنا أنصحه من خلال هذه الأغنية بأن ينسى زعله طالما أن كل مشكلة لها حل.
> وهل تتعاملين مع مشاكلك بهذه الطريقة؟
ـ أنا حسّاسة كما ذكرت في سياق اللقاء، وأي مشكلة تؤثّر بي ولكنني أستطيع تخطّيها بضحكة. وهذا لا يعني أنني أتهرّب منها إنما أواجهها بالتفكير لأنجح باجتيازها.
> تقولين أيضاً «إن العمر كلو يومين 2». فهذه العبارة تحمل كمّاً من التشاؤم يعني بأن الحياة قصيرة.
ـ نعم إن الحياة قصيرة. Life is too short، هذه العبارة أردّدها باستمرار. والوقت هو الشيء الوحيد الذي لا يستطيع الإنسان أن يسيطر عليه. وما قلته ليس حزناً إنما واقع. لذا على الإنسان أن يعيش السعادة كل لحظة ولا يؤجّل فرحه. وهذا طبعاً بالسلوك والتصرّفات الطبيعية وليس بتخطّي الحدود.
> وهل تطبّقين ذلك في حياتك اليومية؟
ـ صرت كذلك حالياً. ففي السابق كنت أشعر أن حياتي وتيرتها سريعة وكلّها «ركض بركض» ولم أعرف كيف كان يمرّ الوقت. وأيامي كانت كلّها مليئة بالعمل والحفلات، وكنت أشعر بذلك طبعاً ولكن مع تأجيل مستمر للنشاطات. فالأشياء التي كنت أرغب القيام بها كنت أخاف من تنفيذها لربما يؤذيني ذلك كالذهاب إلى السينما مثلاً، لأن البعض «زرعوا برأسي» أن الفنان لا يذهب إلى السينما. ولأنني كنت صغيرة ولا أدرك أن الحياة قصيرة، كنت أقول لنفسي غداً أعيش الحياة أما الآن فمخصّص للعمل.
> كيف تترجمين فرحك إلى الواقع؟
ـ بطرق شتى. قد أقوم بالشوبينغ مثلاً. فأنا أشعر بالسعادة عندما أشتري ثياباً. وعند القيام بذلك لا أفكّر بأي شيء آخر إنما أعيش اللحظة.






عن طباع نانسي



> هل أنت عصبية؟
ـ لست عصبية بمقدار ما أتسرّع في الكلام والقرارات التي أتّخذها. أحياناً أتكلّم عن أمور كثيرة ثم أقول ليتني لم أتسرّع بقولها كي لا أفتعل مشكلة. لنفترض مثلاً أن أختي نادين أخبرتني أن شخصاً ما أغضبها من دون ذي وجه حق. أبادر فوراً للاتصال به من دون أن تطلب هي مني ذلك وأسأله بصوت عال عن سبب إيذائه لها في الوقت الذي استطيع أن أتحدّث فيه بهدوء. ويهمّني أن أوضح في هذا المجال أنني لم أقصد أن أتهجّم على الشخص إنما هو مجرد إنفعال بسبب غضب أختي. (وتضيف ضاحكة) أنا هكذا مع أهلي والناس، وأحياناً عندما أتحدّث مع أحد وأكون منفعلة في الحديث بسبب حماستي، يعتقد أنني أصرخ بوجهه.
> ذكرت في أغنيتك «انس اللي راح على طول على طول»، فهل ترمين عادة كل همومك خلفك؟
ـ نعم. فأي مشكلة تزعجني أواجهها ثم أنساها وأرميها وراء ظهري.
> وهل أنت «موسوسة» على صحّتك؟
ـ أنا أؤمن بأن كل ما يفكّر فيه المرء يصيبه. فإذا استمرّ أحدهم بالتفكير طيلة الوقت أنه سيموت بحادث سيارة فهو سيموت بهذه الطريقة. لذلك، أنا أبعد كل الأفكار السلبية من رأسي لأنني أريد أن أعيش الحياة كما هي، وأنا سعيدة وسأظل هكذا.
> في أغنيتك «الدنيا حلوة» تقولين «ما تسيبش زعلك مرّة يطول» كم يطول «زعلك»؟
ـ ليس كثيراً وأعود بعدها فأضحك بشكل عادي. كل ما قصدته من خلال هذه الأغنية هو زرع التفاؤل في قلوب الناس.
> هل من أحد يكرهك برأيك؟
ـ بالتأكيد. وأعرفهم فرداً فرداً.
> هل هم من النجوم؟
ـ نعم.
> وهل تشكّلين خطراً عليهم؟
ـ بالتأكيد.
> كيف تواجهينهم؟
ـ صحيح أنني فنانة ولكنني لا «آخذ المسألة بجد» أي إنني لا أعقّد حياتي كوني فنانة مشهورة، فالسعادة وكما ذكرت هي بأن أكون مرتاحة مع نفسي ولدي سلام داخلي. أنا أتمنى الخير لكل الناس وليس همي أن أكون فنانة لأكون سعيدة. فأنا أريد أن أكون إنسانة سعيدة بالدرجة الأولى.




_________________


ملهوفة عليك ومسلمة تقدر تقول مستسلمة
حاسة انى طايرة فى السما واخدنى الشوق
متحيرة ومتغيرة وكأنى لسه صغيرة
لو بحلم انا بالحلم ده مش عايزة افوق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shababonline4ever.ahlamontada.net
semsema
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 957
نقاط : 19439
تاريخ التسجيل : 14/05/2009
العمر : 24
الموقع : m3annaonlne.ahlamontada.net

مُساهمةموضوع: رد: نانسي عجرم ..حوار مع صور جديدة   الإثنين سبتمبر 07, 2009 3:50 pm

الزملاء الألداء



> من من الوسط الفني لا يحبك؟
ـ لا أستطيع أن أسمّي.
> ومن الذي يحبّك وتثقين به في الوسط الفني؟
ـ من لا يحبّني فتلك مشكلته. ومن يحبّني فأنا أعرفه وأحبه.
> كيف اكتشفت أنهم لا يحبّونك؟
ـ من خلال لقاءاتي بهم. (تصمت لثوان معدودة ثم تقول) أستغرب كيف أصبحت حال الدنيا. فأحياناً ألتقي ببعض الفنانين الذين أحاول أن ألقي التحية عليهم فيشيحون بنظرهم عني.
> هل يتهرّبون منك؟
ـ ليس تهرّباً إنما تجاهل. أنا أشعر عندما يرونني وكأنهم يرون «الشيطان». ففي إحدى المرّات كنت أشتري ثياباً والتقيت صدفة بنجمة لبنانية أم لثلاثة أولاد. ولأن من طبعي كلّما التقيت بأحد أعرفه أن أبادر لتحيته وخصوصاً إذا كانت زميلة فنانة وأحترمها، ألقيت التحية عليها. ولكن في ذلك الموقف، شعرت بالخجل من تصرّفات تلك الفنانة التي لم تكن تفسح لي المجال للتحدّث إليها كلما اقتربت لإلقاء التحية عليها. وراحت تنتقل من زاوية لأخرى كي لا نلتقي.
وليس هذا وحسب إنما كانت تتذّمر وتبدو متبرّمة متأففة، حتى أن الموظفين لاحظوا ذلك واقتربوا مني وطلبوا إليّ أن أغضّ النظر وقالوا لي: «لا تقتربي منها». وأنا أستغرب تصرّفات هذه الفنانة، فكل إنسان يأخذ نصيبه في هذه الدنيا ولا يأخذ من درب غيره شيئاً.
> هل شعرت بالندم لأنك بادرت لإلقاء التحية عليها وهي تهرّبت منك؟
ـ لم أندم. ولو تكرّر الأمر معي مرّة أخرى مع الفنانة ذاتها لفعلت الشيء نفسه لأنني أتصرّف بعفوية ومن دون تكلّف. فعندما اقتربت منها لتحيّتها لم أعقّد الأمور، خصوصاً وأن أحد ابنيها الصغيرين وقع على رجلي، وكم دهشت أنها لم تنظر إليه خوفاً من أن تلتقي نظراتنا.
> وهل اقترب ابنها منك ليحيّيك؟
ـ لا، كان يلعب في المحل. فانحنيت لأرى إذا كان قد أصيب بمكروه ما، بينما لم تقترب هي منه إنما الخادمة. وكل هذا لأنها تتهرّب مني.
> تعلن قريباً جوائز الـ «ميوزيك أوارد»، هل اتّصلت بك إدارة المهرجان كما العام الفائت ليعرضوا عليك الجائزة مقابل مبلغ مادي؟
ـ لا فكرة لدي عن الموضوع. ولا أعرف إذا كانوا قد اتّصلوا بجيجي.
> ألا تهمّك هذه الجائزة؟
ـ بالتأكيد، ولكن لا أسعى إليها. أما إذا أتت إلي فيهمّني نيلها.
> يقال بأن الفنان وائل كفوري هو الأوفر حظاً لنيلها هذا العام، ماذا تقولين له إذا فاز بها؟
ـ أبارك له من كل قلبي.
> هل سمعت ألبومه الجديد؟
ـ ليس بعد، إنما رأيت صوره المروّجة للغلاف وقد وجدتها جميلة جداً.























_________________


ملهوفة عليك ومسلمة تقدر تقول مستسلمة
حاسة انى طايرة فى السما واخدنى الشوق
متحيرة ومتغيرة وكأنى لسه صغيرة
لو بحلم انا بالحلم ده مش عايزة افوق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shababonline4ever.ahlamontada.net
 
نانسي عجرم ..حوار مع صور جديدة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شباب اونلاين :: صور :: صور فنانين-
انتقل الى: